منتدى حوران

أهلا وسهلا بك الرجاء الدخول أو التسجيل


أهلا وسهلا بالجميع نورتو
{رسائل الأدارة}
سلام الله على بلادي سلام الله على حوران . . . سلام من رجل يفخر بأنك أجمل سطوره
{رسائل الأدارة}
جديد دردشة متطورة خاصة بالمنتدى
{رسائل الأدارة}
جديد الآن تم أفتتاح مركز رفع الصور والملفات الخاص بالمنتدى
{رسائل الأدارة}

الأعلانات

اعلانات داخلية



    تحديات الحوارنة للجنرال غورو

    شاطر
    avatar
    abu7asan
    المشرف العام
    المشرف العام

    ذكر عدد المساهمات : 222
    نقاط : 2829
    السٌّمعَة : -1
    تاريخ التسجيل : 21/04/2011
    العمر : 35

    تحديات الحوارنة للجنرال غورو

    مُساهمة من طرف abu7asan في الجمعة أبريل 22, 2011 12:51 am

    بعد أن هدأت أعصاب الجنرال غورو بخروج الملك فيصل من درعا، أراد اكتساب الوقت قبل أن يستعد الحوارنة لمقاومة الفرنسيين، وكان يخشى أن يتفق زعماء الحوارنة لاتخاذ درعا مقراً لخط الدفاع الثاني، وقام يراقب منطقة حوران، وما يقع فيها من أحداث ريثما يتم احتلالها، وكان يدعوا الحوارنة بشتى الوسائل للخضوع، والاستسلام، وإلا كانت حوران ميسلون الثانية وعرضة للخراب والدمار.

    وقد دلت الأخبار التي تلقاها الجنرال غورو عن حالة حوران الروحية والثورية، أن الروح الوطنية تتأجج في نفوس أهلها، وأنهم تجهزوا بالأسلحة التي غنموها من أفراد الجيش التركي خلال انسحابه من البلاد العربية، وأنه سيلقى مقاومة عنيفة، وقد أخبر الجنرال غورو أن فريقاً من الذين صدرت بحقهم أحكام الإعدام ما زالوا يقيمون في درعا ,وأنهم يبثون روح التمرد والعصيان بين الحوارنة ضد فرنسا، وأن مفرزة الجند السنغالي التي بعث بها الفرنسيون إلى درعا قد أجبرها الحوارنة على العودة في القطار فكان هذا بدء عمل ثوري لا يستهان به.

    وتحقق لدى الجنرال غورو أن منع الحوارنة لقوات فرنسا العسكرية من الوصول إلى درعا، وإجبارها بالعودة إلى دمشق يدل على نوايا أهل حوران نحو فرنسا.

    وهذا ما دعا به لأن يبعث بوفد مؤلف من رئيس الوزراء، ووزير الداخلية، ورئيس مجلس الشورى، لوجاهتهم ونفوذهم ولتهدئة الخواطر، وإسداء النصح إلى الحوارنة بالطاعة والخضوع، ولكنه كان يرى أن عناصر معينة قد أحاطت بالحوارنة، وهي تعمل على إحباط مساعي الفرنسيين، بما تبثه من دعايات سيئة ضد الانتداب الفرنسي وتمنى أن لا يفشل الوفد الوزاري في مهمته.. وبات ينتظر عودة الوفد بفارغ الصبر, ليتخذ على ضوء النتائج ما يقتضي من تدابير عسكرية حازمة.وقد تحقق الجنرال غورو أن الأكثرية الساحقة من أهل حوران تقاوم فرنسا وسياستها وأهدافها.
    [عدل] حادثة خربة غزالة المشهورة21 آب سنة 1920
    قطار الحجاز

    بتاريخ 25 مايس سنة1920 وفي عهد الملك فيصل عهد إلى أبي الخير الجندي بمتصرفية حوران، وكان آنئذ يطلق على المحافظة اسم ”متصرفية “ بموجب التشكيلات الإدارية، وفي عهده وقعت حادثة خربة غزالة المروعة, وبالنظر لأهمية هذه الحادثة التاريخية البارزة وعلاقتها بمقتل السيد علاء الدين الدروبي رئيس مجلس الوزراء، وعبد الرحمن باشا اليوسف رئيس مجلس الشورى فقد آثرنا نشر تفاصيلها المستقاة من مصدر رسمي موثوق وهو المتصرف بذاته.

    عقب الاحتلال الفرنسي لسورية أرسلت السلطة المنتدبة قوة رمزية مؤلفة من عشرين جندياً من السنغال إلى حوران فمانع الحوارنة مجيء هذه القوة وأجبروها على العودة في القطار إلى دمشق.اهتم الفرنسيون لهذا التحدي الذي يحول دون توطيد كيانهم الاستعماري في تلك المنطقة، ورأى السيد علاء الدين الدروبي رئيس مجلس الوزراء أن يقوم بزيارة حوران لتهدئة الخواطر، ولإقناع زعماء حوران بتلبية دعوة الجنرال غورو إلى شيوخ حوران، للبحث معهم بشأن الغرامات التي فرضها الفرنسيون على منطقتهم، والاتفاق معهم على كيفية الدفع فأبوا الحضور، وكان الوفد يتألف من رئيس الوزراء يرافقه في هذه الرحلة عبد الرحمن باشا اليوسف رئيس مجلس الشورى نظراً لما كان يظنه نفوذاً على الحوارنة بالنسبة لصلات المودة بينه وبين السيد فارس الزعبي أحد زعماء الحوارنة, والسيد عطا الأيوبي وزير الداخلية، والشيخ عبد القادر الخطيب، والسيد أحمد الخاني مرافق رئيس الدولة والسيد منير بدر خان.
    خارطة مسار قطار الحجاز من دمشق

    ويقول المتصرف الجندي في مذكراته أنه لما اتصل به خبر هذه الزيارة، أبرق إلى وزير الداخلية يعلمه بأن الشعب الحوراني في هياج، وأن الوضع الراهن يستوجب تأجيل الزيارة ريثما تهدأ الحالة، ولما علم بإصرار رجال الحكومة على المجيء عززها ببرقية ثانية أبان فيها خطورة الحالة، والعدول عن الزيارة مؤقتاً، فالبرقية الأولى وصلت إلى وزير الداخلية والثانية لأمر ما... تأخر تسليمها دقائق معدودات كان خلالها رجال الحكومة المشار إليهم قد ركبوا القطار بطريقهم إلى درعا.

    أما الحوارنة في درعا فقد ثاروا على الحكومة، وامتطى فرسانهم الخيول وصاروا يطلقون النار إرهاباً، فهرب الموظفون، وبقي المتصرف يجابه الموقف بمؤازرة الشهيد زكي الحلبي قائد درك إذ ذاك ولكن الهياج بلغ منتهاه، وانتشرت إشاعة بين أهالي المنطقة سارت كالهشيم، بأن رجال الحكومة يحملون صناديق الذهب، وسيوزعونه على زعماء العشائر وانتشرت هذه الفكرة بين العوام، فبت الرأي بوجوب قطع الطريق على رجال الحكومة في محطة خربة غزالة ومنعهم من الوصول مهما كانت الصفة التي أتوا بها أو الأموال التي حملوها.

    فلما وصل القطار الذي يقل رجال الحكومة هاجمه الحوارنة وكان أول من مزق جسمه رصاص الثوار السيد علاء الدين الدروبي رئيس مجلس الوزراء, وعبد الرحمن باشا اليوسف رئيس مجلس الشورى.

    ولقد اتخذت الحكومة أثر ذلك الإجراءات المقتضية فجمعت من الحوارنة أموالاً طائلة ووزعتها على الأشخاص المنكوبين, وعوضت بمبلغ عشرة آلاف ليرة ذهبية لكل من ورثة المقتولين، و2500 ليرة ذهبية دية المقتول عبد الهادي من نابلس و500 ليرة ذهبية عن كل جندي مقتول، وفرضت مبلغ مائة ألف ليرة ذهبية غرامة حربية وبتاريخ 20 أيلول سنة 1920 أعدم في المرج الأخضر بدمشق محمد يوسف الحريري وطالب عيسى الحريري من قرية علمه وفر قاسم الداغر واثنان من أبناء عمه.
    [عدل] حملة عسكرية كبرى تزحف إلى حوران

    جهز الجنرال غورو حملة عسكرية كبرى بقيادة الجنرال ”غوابيه “وسارت إلى حوران لإحلال الأمن والسكينة في هذه المنطقة، توطيداً لهيبة فرنسا، وخاب أمل الجنرال غورو عندما علم بأن الثائرين قد تمنعوا في معاقل اللجا الوعرة الحصينة، وأن تطهير المنطقة من العصاة”على حد تعبيره “ يستغرق وقتاً طويلاً لتعذر النقليات العسكرية، وجر المدافع بين الصخور الناتئة.
    avatar
    حوراني وأفتخر
    المدير العام
    المدير العام

    ذكر عدد المساهمات : 634
    نقاط : 3723
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/03/2009
    العمر : 28
    الموقع الموقع : مو فارقه المهم اني حوراني

    رد: تحديات الحوارنة للجنرال غورو

    مُساهمة من طرف حوراني وأفتخر في الأحد أبريل 24, 2011 10:01 pm

    شكرا ع المعلومات
    طول عمرهم زلم الحوارنة



    عاداتنا بحوران وأكرام الضيوف
    وركوبنا فوق الجياد الأصيلة
    ويوماً دعانا الداع وأشهرنا السيوف
    نحمي وطنا والمعادي نزيله

    .
    .
    avatar
    حورانية والفخر ليهـ
    مشرفة
    مشرفة

    انثى عدد المساهمات : 424
    نقاط : 3449
    السٌّمعَة : 1
    تاريخ التسجيل : 10/03/2009
    العمر : 24
    الموقع الموقع : الامارات العربية المتحدةةة ... أبوظبي

    رد: تحديات الحوارنة للجنرال غورو

    مُساهمة من طرف حورانية والفخر ليهـ في الإثنين مايو 16, 2011 6:59 pm

    والله سلم ديااتك أبوو حسن جوويد هالمووضووع lol!

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين مارس 27, 2017 8:31 am